بحث هذه المدونة الإلكترونية

الخميس، 24 يونيو 2010

ادارة الغضب

ادارة الغضب
الانذار المرة دية مش على يد محضر او مخبرين



يعنى مش جاى من قسم الشرطة مع عسكرى


ربنا يبعدنا عن الشرطة وبلاويها


الانذار من مدرسة اولاد احدى صديقاتى


وعلشان صديقتى لا تعرف تتصرف فى هذة المواقف اخذت تبكى وتستعطفنى علشان اتصرف


طبعا انتم عارفين انى سباقة دائما للخير


ولا تهمنى هذة المواقف


ذهبت اليها وبكل جراءة قلت لهل ورينى الانذار


واليكم صيغة الانذار


برجاء الحضور إلى مقر المدرسة لمقابلة السيد الناظر لمناقشته فى أمر الجريمة التى ارتكبها نجلكم الطالب فلان الفلانى فى حق زميله الطالب الشريف علان العلانى وللاطلاع على صنف العقاب الذى سنوقعه عليه عشان نطلع عين أهل حضرتك بصفتك والدته اللى ما عرفتش تربيه.. جاك وجع فى معاميعك.. الموعد فى الثامنة صباحا عشان نقضى عليكى خالص بقى».. كل ده بالإنجليزى.. ماهو الواد كان فى مدرسة أمريكانى.


قلت لها


يا ليلة سودة.. تانى؟!.. هو الواد المخفى عمل إيه؟.. عملت إيه يا وله ؟قلت لكم قبل كدة ان ولة بالمصرى يعنى ولد.


. ولا كلمة.. صمت مريب حتى من غير ما يرسم على وشه علامات مسكنة.. ذهبت معها وركبى بتخبط فى بعض كالعادة..لانى مستعدة للانقضاض على الناظر


قابلنى الناظر وعلى وجهه علامات الشراسة التى يتميز بها مأمور قسم الشرطة.. نعم يا سيدنا الباشا بالإنجليزى؟.. قاللى بالإنجليزى برضه «الواد ابنك ضرب المواطن الصالح الشريف زميله الأمريكانى بالبونية فى خلقته».. ليه ياسيدى؟..


طبعا صديقتى فرحت لانة وجة الكلام لى وعملت نفسها انها مش والدتة طبعا خبيثة


الموضوع


قال: الواد الامريكانى اتريق بحسن نية على العرب وتخلفهم وبمنتهى البراءة قال عليهم البعدا كلام مش مضبوط .. راح الحقير الغير متحضر ابنك مناوله بالبونية مكومه عالأرض.. فى عقل بالى «دكر يا وله.. كويس اللى ما نزلوش صف سنانه».. وبناء عليه حاياخد رفد تلات أيام وحانحوله على برنامج الآنجر مانيجمنت..


مين يابابا الحاج؟..


هنا معناها برنامج إدارة الغضب


علشان تعرفوا انى مثقفة


قال: برنامج إدارة الغضب لأن الطلبة الأمريكان أصبحوا كده غير آمنين على أنفسهم فى المدرسة مادام ابنك بيتحرك بينهم حر طليق وبيروعهم وبيهددهم بالبوانى.. ابنى أنا الدكر الحر اللى دافع عن عروبته بيروع العيال الخنافس أمات حلقان فى ودانهم وبيهدد أمنهم؟.. وانتوا مش مروعين العالم كله ومهددين أمننا فى العراق وفلسطين ووووووو..ولسة ح اتكلم عن فلسطين.واسطول الحرية. ولسه حافتح عالرابع بقى واستعرض ألوان المقاومة.. الراجل زغرلى وقاللى حاتنفذى واللا ناخدك انتى كمان على الانجر؟!


وبما إنها دفعت المصاريف وخافت السنة تروح علي الولد.. قلت لها طيب نروح برنامج إدارة الغضب ده يمكن الواد بجد شرس وعايز علاج.. نوع من التاكيد يعنى.ولا لية الولد كل شوية يضرب الامريكان واشمعنى امريكا مش اى جنسية اخرى


ذهبنا وجلسنا مع الست اللى حاتدير غضب الوله.. وحسيت منها إنها بتلاغينى عايزة تدير غضبى أنا كمان لكن ما نولتهاش مرادها لأنى كظمته كالعادة وماعرفتش تستفزنى وتقلبنى فى فيزيتا تانية.. المهم لما سمعت القصة انفعلت بيها وشافت إن الواد ماكانش عنده مشكلة نفسية وإن ده كان حقه خصوصاً إن المدرسة لم ترجع على الواد التانى بأى عقاب..


لكن بقى اللى فادنى إنى عرفت منها الوصف العلمى للغضب..


قالت: التعبير الخارجى عن الغضب يمكن أن يظهر فى عضلات الوجه والهيكل العضلى بحيث يصبح الوجه محتقنا.. وعضلات الجبين تتحرك إلى الداخل وإلى أسفل، محددة تحديقة قوية إلى الهدف.. وفتحتى الأنف تنفرشان باستدارة والفك يميل إلى الزم أو الكز.. والتوتر فى عضلات الهيكل العضلى هو إجراء تحضيرى للهجوم ويعتبر الدافع إلى الضرب يصاحبه شعور ذاتى بالقوة والقدرة على تسديد البوانى.


وتزداد نسبة التعرق لاسيما إذا كان الغضب شديدا.. وهناك كناية شائعة عن الغضب فى مجال الفسيولوجى وهى أنها سائل ساخن فى وعاء..


أما الغدة النخامية والغدة النخامية القشركظرية فيعتقد أن لهما تأثيرا على الاستعداد والاستجابة للغضب.. . يعنى شغلانة.. وده ربع التعريف بالمناسبة حيث نكتفى بهذا القدر.


يعنى الواحد فينا لما بيتزرزر ويتعصب ويكور إيده عشان تلبس فى أنف اللى قدامه بيكون حاصل فيه كل ده.. فضيحة بين قشركظريته ونخاميته وسيماباثاويه وتستستيرونه وفصوص دماغه وقشرة مخه.. ده غير المناخير اللى بتنفرش والفم اللى بيكززز كفاية لحد كدة احسن انا حسيت انكم ح تناموا


.. معرفش ليه وأنا خارجة من العيادة النفسية لإدارة الغضب افتكرت شخصيات كتير قوى من مشاهير فلتان الأعصاب عندنا.. شخصيات معروفة لنا جميعا لأنها تظهر لنا من خلال وسائل الإعلام وبالتالى لهم تأثير ما على المجتمع.. على الأقل نماذج يسهل استدعاؤها وتذكرها لو حاولنا نسترشد بأمثلة..


وإن هؤلاء الناس يمكن اللعب بهم وعليهم لو اللى قدامهم عارف المفاتيح.. لأنهم بغباء شديد يسلمونه الكتالوج عندما يستعرضون الزرزرة وطولة اللسان والحمقة الأوفر قال يعنى ده من باب قوة الشخصية وفرض السلطة.. فيتمكن أى عيل مذاكر شوية آنجر مانيجمنت من إنه ينطق للزبون كظريته وياخده مقص فى النخامية مع قليل من زغزغة التستستيرون على غزتين للسيمباثاوى وهو ما يعرف بفن الاستفزاز.. تلاقى الزبون مناخيره انفرشت على طول ووقع فى الغلط وراح عاكك الدنيا.. ولأننا شعوب كظريتها بايظة وردود أفعالها العصبية جاهزة ومحفوظة.. فمن السهل تخيل نوع الطعم اللى بيترميلنا واللى بنلقطه بمنتهى العباطة.


من ساعتها وأنا بحاول أحافظ على كظريتى.. وأنصحكم من باب الأخوية البحتة.. كل واحد ياخد باله من كظريته.. ويطبطب على نخاميته درءا للوقوع فى الهبل.


أما سؤال الحلقة


اذكر عشر شخصيات فى نورت من مشاهير بوظان الكظرية غير خوليو وعبود تكسب السلطانية

ليست هناك تعليقات: