بحث هذه المدونة الإلكترونية

الأحد، 8 ديسمبر 2013

بعض الحدائق التى انشئت فى مصر خلال فترة الحكم الملكى المصرى



نستعرض فى هذا الجزء بعض الحدائق التى انشئت فى مصر خلال فترة الحكم الملكى المصرى

حديقة الاورمان
حديقة الاورمان هى حديقة مشهورة فى محافظة الجيزة بمصر ، وهى امام حديقة الحيوان بالجيزة ، وقد كانت تعتبر من اكبر الحدائق النباتية فى العالم حيث انها كانت مقامة وقتها على مساحة 95 فدان .
وقد أنشئت الحديقة فى عام 1875 ، فى عهد الخديوى اسماعيل ، وهى  تضم مجموعة نادرة من الأشجار والنخيل والنباتات .  

الهدف من انشاء الحديقة :
تم‏ ‏إنشاء‏ ‏حديقة‏ ‏الأورمان‏ ‏في‏ ‏عهد‏ ‏الخديوي‏ ‏إسماعيل‏ ‏عام 1875 بهدف‏ ‏إمداد‏ ‏القصور‏ ‏الخديوية‏ ‏بالفاكهة‏ ‏والموالح‏ ‏والخضر‏ ‏والتي‏ ‏تم‏ استجلابها‏ ‏من‏ ‏جزيرة‏ ‏صقلية‏ ‏، وكانت‏ ‏الحديقة‏ ‏جزءا‏ ‏من‏ ‏قصر‏ ‏الخديوي‏ ‏والذي‏ ‏عرف‏ ‏آنذاك‏ ‏بسراي‏ ‏الجيزة‏‏ ، وجلب‏ ‏الخديوي‏ ‏لهذه‏ ‏الحدائق‏ ‏أشجارا‏ ‏ونباتات‏ ‏مزهرة‏ ‏من‏ ‏جميع‏ ‏أنحاء‏ ‏العالم‏ ، وقد قام بتصميم الحديقة على الطراز الطبيعى مهندسون فرنسيون ، وأشرف على تنفيذها المهندس ( ج . دليشفاليرى ) ومعه كبير البستانيون إبراهيم حمودة ، ‏وكانت‏ ‏مساحتها‏ 95‏ فدانا‏ ‏وقت‏ ‏إنشائها‏ ‏وتضم‏ ‏ثلاثة‏ ‏أجزاء‏ ‏الأورمان‏ ,‏ الحرملك‏ ‏ويقع‏ ‏الآن‏ ‏في‏ ‏الجزء‏ ‏الغربي‏ ‏لحديقة   الحيوان ‏، ‏السلاملك‏ ‏ويقع‏ ‏في‏ ‏الجزء‏ ‏القبلي‏ ‏من‏ ‏الحديقة ، وقد تم ‏فصلها‏ ‏عن‏ ‏حديقة‏ ‏الحيوان‏ ‏عام‏1890 ‏وظلت‏ ‏تابعة‏ ‏لقصر‏ ‏الخديوي‏ ‏حتي‏ ‏عام 1910 ، ‏ثم‏ ‏تسلمتها‏ ‏وزارة‏ ‏الزراعة‏ ‏، وعندما‏ ‏تم‏ ‏التخطيط‏ ‏لشارع‏ ‏الجامعة‏ ‏عام 1934‏ استقطع‏ ‏الجزء‏ ‏الجنوبي‏ ‏منها‏ ‏وضم‏ ‏إلي‏ ‏حديقة‏ ‏الحيوان‏ ‏فأصبحت‏ ‏مساحتها‏ 28 ‏فدانا‏ ‏، وتقع‏ ‏الحديقة‏ ‏في‏ ‏محافظة‏ ‏الجيزة‏ ‏غرب‏ ‏نهر‏ ‏النيل‏ ‏وشرق‏ ‏جامعة‏ ‏القاهرة .
وكلمة‏ ‏أورمان‏ ‏كلمة‏ ‏تركية‏ ‏تعني‏ ‏الغابة‏ ‏أو‏ ‏الأحراش‏ ‏وهي‏ ‏من‏ ‏الحدائق‏ ‏النباتية‏ ‏النادرة‏ ‏في‏ ‏مصر‏ ‏حيث‏ ‏إنها‏ ‏تضم‏ ‏أكبر‏ ‏مجموعة‏ ‏نباتية‏ ‏تضم 100 ‏فصيلة‏ ‏تشتمل‏ ‏علي ‏300 ‏جنس‏ ‏يتبعها 600 ‏نوع‏ ، ويوجد‏ بالحديقة‏ ‏قسم‏ ‏لتبادل‏ ‏البذور‏ ‏مع‏ ‏جميع‏ ‏الحدائق‏ ‏والمراكز‏ ‏البحثية‏ ‏في‏ ‏العالم‏ ، وهى تتبع‏ ‏‏الإدارة‏ ‏المركزية‏ ‏للتشجير‏ ‏والبيئة‏ ‏التابعة‏ ‏لوزارة‏ ‏الزراعة‏ .
 
بعض الصور من معرض الزهور بحديقة الأورمان
 
 
 
حدائق الحيوان بالجيزة
 
حديقة حيوانات الجيزة أو جنينة الحيوانات في الجيزة تأسست سنة 1891 م ، وهي أكبر حديقة للحيوانات في مصر والشرق الأوسط ، وأول وأعرق حدائق الحيوانات في أفريقيا ، وقد كانت تسمى ( جوهرة التاج لحدائق الحيوان في أفريقيا ) .
أمر بإنشائها الخديوي إسماعيل ، حيث افتتحت في عام 1891 م من قبل الخديوي محمد توفيق ابن الخديوي إسماعيل ، حيث بدأت بعرض أزهار ونباتات مستوردة غير موجودة في الطبيعة المصرية ، كما يوجد في الحديقة قرابة ستة آلاف حيوان من نحو 175 نوعا ، بينها أنواع نادرة من التماسيح والأبقار الوحشية .
تبلغ مساحة الحديقة نحو 80 فدانا ، وتواجه بوابتها الرئيسية شارع شارل ديجول في القاهرة ، وتوجد على الضفة الغربية لنيل القاهرة وتوجد بها جداول مائية وكهوف بشلالات مائية وجسور خشبية ، وبحيرات للطيور المعروضة ، كما تحوي متحف تم بناؤه في العام 1906 ويحوي مجموعات نادرة من الحيوانات والطيور والزواحف المحنطة ، ويقدر عدد زوار الحديقة بنحو مليوني زائر سنويا .
 
باب الحديقة سنة 1912
وحيد القرن سنة 1912
جزيرة الشاى
المدخل الرئيسى للحديقة
بعض زوار الحديقة
الكشك اليابانى
وهو متحف صغير داخل الحديقة ، ويحوى بعض المقتنيات
والصور الفوتوغرافية لحديقة الحيوان قديما وحديثا
وقد تم انشائه فى عهد الملك فؤاد عام 1924
بمناسبة زيارة ولى عهد اليابان لمصر
جبلاية القرود
 
 
حديقة الاندلس بالجزيرة
 
تطل علي النيل من جانبها الشرقي ، وعلي أول شارع الجزيرة في جانبها الغربي ، وعلي ميدان الأوبرا الجديدة وأول كوبري قصر النيل من جانبها الجنوبي ، وعلي استوديو الجيب عبر شارع صغير يفصل بينهما من جانبها الشمالي ، وقد أنشأ الحديقة محمد بك ذو الفقار سنة 1935 في آواخر حكم فؤاد الأول ، وتتكون من جزئين الجزء الجنوبي يسمي ( حديقة الفردوس العربية ) باعتبارها علي نمط الحدائق العربية الأندلسية الموجودة في جنوب إسبانيا ، والجزء الشمالي يسمي الحديقة الفرعونية .
ويتميز الجزء الجنوبي من الحديقة بوجود جوسق ( مظلة مقامة علي أعمدة مزدوجة تحمل عقود أندلسية تحمل السقف ) ، ويتوسطه تمثال لأحمد بك شوقي أمير الشعراء من نحت المثال محمود مختار ، وهذا ( المظلة )  يقع في الطرف الشمالي للحديقة ويواجه التمثال من امتداد الحديقة جنوبا ، ويلي التمثال مباشرة خمسة تماثيل علي شكل أسود ينبثق منها الماء إلي بركة مستطيلة منخفضة تتوسط الحديقة تحوي نافورتين رخاماتين ، ويحيط بالبركة من كل جانب ثمانية مدرجات متصاعدة مزروعة بالنجيل ، وفي الزواير الأربعة ممرات متدرجة متصاعدة مبلطة بالرخام والفسيفساء تودي إلي المستوي الأعلي للحديقة الذي يتكون من ممرين مبلطين بالرخام والقاشاني المتعدد الألوان ، ويحدد الممرين صفان من الأشجار وفي الجوانب الأربع دكك رخامية للجلوس ملاصقة لسور الحديقة الحديدي المقام فوق جلسات حجرية ويفصل بين الدكك قدور رخامية تحوي عبارة ( لا غالب إلا الله ) وهو شعار جماعة الأغالبة الذين حكموا المغرب والأندلس ويلي ذلك جنوباً جزء من الحديقة يحتي علي نافورة رخامية ثمانية الشكل يتوسطها عامود رخامي يحيط به ثمانية تماثيل أسود ينبثق منها الماء .

منظر عام لحديقة الفردوس
تمثال أحمد بك شوقي من نحت المثال محمود مختار
خمسة تماثيل علي شكل أسود ينبثق منها الماء 
امام تمثال محمود مختار
قدور رخامية تحوي عبارة لا غالب إلا الله

نافورة رخامية ثمانية الشكل يتوسطها عامود رخامي يحيط به ثمانية تماثيل أسود
كتابات علي النافورة


الحديقة اليابانية

تتميز حلوان بوجود حدائق كثيرة بها ، ومن أهم وأقدم هذه الحدائق "الحديقة اليابانية" حيث أنشأها ( ذو الفقار باشا ) بداية من سنة 1917 إلى سنة 1920 بنظام فريد في نوعه ، وتوالى تجديدها وصيانتها عدة مرات على فترات زمنية ، وكان آخر تجديد حظيت به هو عام 2007 .

باب الحديقة
صورة للبرجولا العليا بالحديقة اليمنى
تمثال لإنسان يحيط به تماثيل لعدة أفيال
برجولا على هضبة عالية تحتها مجموعة من التماثيل تحيط
بحيرة من الماء يتوسطهم تمثال كبير وعلى الصخور تحتهم
ثلاثة قردة
المجرى المائي الذي يغذي البحيرة ، يعلوه كوبرى صغير للمارة
الحديقة اليسرى وفي نهايتها تظهر ، البرجولا الثالثة وواضح الطراز الذي بنيت عليه هو الطراز الياباني
إحدى البحيرات بالحديقة اليسرى ويبدو فيها من بعيد الكوبري الخشبي ونموذج لمركب كان يطلق عليها سفينة نوح وكانت ذاخرة بالنباتات قبل التجديد وخلفها يظهر تمثال جالس كان يعتقد أنه تمثال بوذا
شجرة عتيقة من أشجار الحديقة اليسرى خلفها مجموعة من الشماسي القش تحتها مقاعد خشبية مطلة على بحيرتان إحداهما أمامها والثانية على اليمين منها

ليست هناك تعليقات: